فوائد

فوائد التفاح وأضراره

فوائد التفاح وأضراره، نتحدث عنها في هذا المقال، ونتعرف أيضًا على الفوائد المذهلة للنظام الغذائي وأهم فوائده للبشرة. اتبع الأسطر التالية

فوائد ومضار التفاح

تحسين صحة الجهاز العصبي والأعصاب

حيث وجد أن تناول التفاح يساعد في تقليل عدد الخلايا العصبية التالفة الناتجة عن الإجهاد التأكسدي، وبالتالي يساعد التفاح على تقليل مخاطر الإصابة بمرض الزهايمر وتحسين كفاءة عمل الدماغ.

يحمي من الخرف

وجدت دراسة علمية نُشرت في عام 2008 أن تناول التفاح يساعد في حماية الناس من الخرف. لاحظ الباحثون أن تناول التفاح يوميًا يحمي الخلايا العصبية والأعصاب، وبالتالي يقلل من خطر الإصابة بالخرف مع تقدم العمر.

مقالات ذات صلة

تقليل مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية

بما أن التفاح يساعد في حماية أعصاب الدماغ بشكل خاص وحمايته من الخرف، فهذا يعني أن لها دورًا في تقليل مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

والسبب في ذلك يعود إلى حماية الأوعية الدموية وتعزيز صحتها ودمائها. الدورة الدموية كذلك.

خفض الكوليسترول المرتفع

يساعد تناول التفاح وإدراجه في نظامك الغذائي اليومي على تقليل مستويات الكوليسترول المرتفعة، نظرًا لدوره في حماية الأوعية الدموية والدورة الدموية ككل.

الحماية من مرض السكري

من فوائد التفاح أنها تساعد في الحماية من مرض السكري من النوع 2، وتفسير ذلك هو أن التفاح يساعد في الحفاظ على مستويات السكر في الدم قدر الإمكان.

غني بالألياف الغذائية

تتركز هذه الألياف في الجلد وأشهرها “البكتين” الذي يساعد على منع امتصاص الكوليسترول الضار “LDL” في الأمعاء، حيث يحتوي 100 جرام من التفاح على ما يقرب من 2.40 جرام من الألياف.

كما تحافظ الألياف أيضًا على بطانة القولون من التعرض للمواد السامة والمسرطنة.مفيد جدا للأشخاص الذين يعانون من الإمساك ويساعد على تنشيط الأمعاء.

غني بالفيتامينات

  • التفاح غني بالعديد من الفيتامينات المفيدة لصحتك تحتوي على كميات جيدة من فيتامين C وبيتا كاروتين وفيتامين C، وهو أحد مضادات الأكسدة الطبيعية القوية، وهو مهم لمحاربة الأمراض والعدوى وتعزيز المناعة.
  • التفاح مصدر جيد لمجموعة فيتامينات ب المعقدة، مثل الثيامين والبيريدوكسين ( B-6) الذي يلعب دورًا مهمًا في عمل الإنزيمات اللازمة لعملية التمثيل الغذائي والعديد من الوظائف الحيوية للجسم.

الأضرار

زيادة نسبة السكر في الدم

التفاح مصدر غني للكربوهيدرات الصحية والألياف والعناصر الغذائية الأخرى. ومع ذلك ، فإن الاستهلاك المفرط للتفاح يمنع الجسم من حرق الدهون. يمكن أن تمنع الكربوهيدرات الزائدة أيضًا فقدان الوزن.

وزن زائد

تحتوي تفاحة متوسطة الحجم على حوالي 90 إلى 95 سعرة حرارية لذلك إذا تناولت 5 تفاح متوسط الحجم يوميًا، فستصل إلى 3500 سعرة حرارية في الأسبوع، مما يساهم في زيادة وزن الجسم وليس خيارًا جيدًا لمن يتبعون نظامًا غذائيًا منخفض الكربوهيدرات.

مرض قلبي

يحتوي التفاح على نسبة عالية من الفركتوز، وغالبًا ما يستخدم هذا الفركتوز لصنع شراب الذرة عالي الفركتوز، على عكس الجلوكوز الذي يتم امتصاصه من قبل جميع خلايا الجسم للحصول على الطاقة.

ويستخدم الفركتوز فقط في الكبد، وينتج الكبد دهون تسمى الدهون الثلاثية، والتي يمكن أن تؤدي إلى أمراض القلب.

الحساسية

يمكن أن يسبب تناول التفاح ردود فعل تحسسية لدى بعض الأشخاص، وينصح باستشارة الطبيب قبل تناول التفاح إذا كنت تعاني من الحساسية بالفعل.

النفع للنظام

منخفضة في السعرات الحرارية

تعتبر معرفة كمية السعرات الحرارية في الطعام الذي تتناوله من أهم الأمور التي يجب مراعاتها عند اتباع نظام غذائي، كما أن محتوى السعرات الحرارية في التفاح يجعله من الأطعمة المثالية لفقدان الوزن.

خاصةً أنه فاكهة بها كثافة طاقة منخفضة، مما يعني أن الكميات الكبيرة تحتوي على سعرات حرارية.

انخفاض السعرات الحرارية، وهذا يعني أنه سيساعدك على الشعور بالشبع دون زيادة الوزن تحتوي التفاحة الكبيرة على 116 سعرة حرارية.

غناه بالألياف

يعد المحتوى العالي من الألياف في التفاح أحد أهم الأسباب التي تساعد في إنقاص الوزن، ويقول خبراء التغذية أن الأطعمة الغنية بالألياف يمكن أن تساعد في إنقاص الوزن بطريقتين.

الأولى هي أن الألياف تساعدك على الشعور بالشبع والشبع بسرعة، والتي يساعد على التحكم في الشهية ويمنع الإفراط في الأكل.

السيطرة على الرغبة الشديدة في تناول الحلويات

بفضل مذاقه الحلو، يعتبر التفاح بديلاً رائعًا للحلويات وغيرها من الفواكه ذات السعرات الحرارية العالية، خاصةً لأولئك الذين يتوقون باستمرار إلى الحلويات.

زيادة معدل حرق الدهون وفقدان الوزن

يحتوي التفاح على نسبة عالية من مركبات البوليفينول، والتي حسب الدراسات ترتبط بشكل كبير بفقدان الوزن وسرعة حرق الدهون وانخفاض مستويات الكوليسترول في الدم، كما أن محتواه في البكتين يقلل من امتصاص الخلايا للدهون.

التفاح للبشرة

أشعة الشمس

تناول التفاح بشكل يومي يساعد الإنسان على حماية وجهه من أشعة الشمس الضارة التي تؤثر بشكل كبير على الوجه وتغير لون البشرة.

علاج الحروق

يحتوي التفاح على الرطوبة والبرودة مما يساعد على علاج الحروق التي يتعرض لها الوجه نتيجة التعرض للشمس لفترات طويلة.

تجديد الخلايا

تساعد المواد الموجودة في التفاح بشكل كبير وفعال على تجديد خلايا الوجه والجلد.

فيتامين أ

تفاحة في اليوم تعطي الجسم نسبة كبيرة من فيتامين أ الذي يساعد هذا الفيتامين في حماية الجسم وحمايته من سرطان الجلد.

مرطب

تعتبر التفاح مغنية قوية وفعالة للبشرة والبشرة بشكل عام، بالإضافة إلى أنها تعمل على مرونة ونعومة الوجه.

اقرأ أيضاً:

فوائد التفاح الأحمر للرجيم

ما فوائد التفاح للكبد؟

فوائد خل التفاح و 55 إستخدام غريب لكن حقيقي

اخطار واضرار شرب خل التفاح على الريق فى الصباح

عصير التفاح

يمكن استخدام عصير التفاح الأحمر كمنظف للوجه ضد الأوساخ والشوائب المتراكمة عليه.

علاج علامات الشيخوخة

يمنع تناول التفاح يومياً ظهور علامات الشيخوخة بشكل واضح ومتقدم.

الهالات السوداء

يساعد التفاح في التخلص من المناطق الداكنة التي تظهر تحت العينين والانتفاخات.

عن التفاح

التفاح المدجن هو نوع نباتي يتبع جنس التفاح، وهو من الثمار لاحتوائه على بذور عائلة الورد.

ومن بعض الأصناف يتم عصر شراب يسمى “الأرز”، وهو من أكثرها أشجار الفاكهة المزروعة. شجرة التفاح صغيرة ومتساقطة، ارتفاعها من 3 إلى 12 مترًا، ولها تاج عريض، مورق وشائك كثيف.

يتم ترتيب أوراق شجرة التفاح بالتناوب على شكل أشكال بيضاوية بسيطة، بطول 5-12 سم، وعرض 3-6 سم على ساقي بطول 2-5 سم، بنهاية مدببة، وحافة مسننة وجانب سفلي أملس.

يحدث الإزهار في الربيع في نفس وقت ظهور الأوراق.

زهور الشجرة بيضاء مع مسحة وردية تتلاشى تدريجياً. لها خمس بتلات وقطرها 2.5 إلى 3.5 سم. تنضج الثمرة في الخريف، ويبلغ قطر الثمرة عادة 5-9 سم.

يحتوي مركز الثمرة على خمسة من الكاربيل مرتبة على شكل نجمة خماسية، وتحتوي كل كاربلة على بذرة واحدة إلى ثلاث بذور.

الشجرة موطنها آسيا الوسطى، حيث لا يزال يوجد سلفها البري حتى اليوم. هناك أكثر من 7500 صنف معروف من التفاح، مما ينتج عنه تفاح بمجموعة من الخصائص المرغوبة.

يختلف المزارعون في حجم محاصيلهم والحجم النهائي لشجرتهم، حتى عندما تزرع الشجرة على نفس الجذر.

وقد تم زرع ما لا يقل عن 55 مليون طن من التفاح في جميع أنحاء العالم في عام 2005 ، بقيمة حوالي 10 مليارات دولار.

أنتجت الصين حوالي 35٪ من هذا المجموع. الولايات المتحدة هي ثاني أكبر منتج، بأكثر من 7.5٪ من الإنتاج العالمي، كما أن تركيا وفرنسا وإيطاليا وإيران من بين الدول الرئيسية المصدرة للتفاح.

 

زر الذهاب إلى الأعلى