صحة وتغذية

هذا الشاي هو مفتاح الصحة

هذا الشاي هو مفتاح الصحة، شاي العناب هو مزيج عشبي مهدئ ومغذي من شرق آسيا، وهو خيار رائع لك إذا كنت تحب مشروبات الفواكه الساخنة. بناءً على مقال تم الوصول إليه من خلال الموقع الإلكتروني لمكتبة الطب الوطنية الأمريكية.

إلى جانب فوائده الصحية الفريدة، فإن هذا المشروب حلو المذاق ويعتبر بديلاً صحياً لمشروبات الطاقة التي تحتوي على السكر والمحليات الصناعية. يمكن للمتحمسين الاستمتاع بهذا المشروب السحري في أي وقت من اليوم، سواء في الساعات الأولى من اليوم أو قبل الذهاب إلى السرير.

بشكل عام، طعم شاي العناب حامض قليلاً وحلو. كما يمنحه الزنجبيل طعمًا حارًا. وبصرف النظر عن ذلك، يمكننا أيضًا إضافة بعض العسل إلى هذا الخليط. ومع ذلك، فإن الطعم يعتمد إلى حد كبير على ذوق الناس وكذلك على كمية كل مكون يستخدم لتحضير المشروب.

البعض يحبها أكثر حلاوة والبعض الآخر يحبها أكثر حامضة. وفي الوقت نفسه، فإن مراقبة التوازن بين جميع المكونات يجلب مشروبًا أكثر متعة. ولكن لماذا يعتبرون شاي العناب سر الجمال والصحة الآسيوية؟

لعدة قرون، استخدم سكان كوريا واليابان والصين هذا الشاي الرائع للحفاظ على صحتهم، وزيادة طول العمر، ومساعدتهم في الحصول على بشرة وشعر صحيين.

الفوائد الصحية لشاي العناب

فاكهة العناب منخفضة السعرات الحرارية، ولكنها غنية بالألياف والفيتامينات والمعادن. العناب هو المصدر الرئيسي للمركبات الفينولية.

هذه المركبات عبارة عن مكونات كيميائية موجودة في المصادر النباتية والتي يمكن أن يكون لها آثار مفيدة على الصحة. كما أنها من مضادات الأكسدة القوية، مما يعني أنها تساعد في محاربة الآثار الضارة للجذور الحرة في جميع أنحاء الجسم.

وتشير التقديرات إلى أن كل 100 جرام من العناب تحتوي على ما بين 275 و541 ملليجرام من الفينول.

غني بمضادات الأكسدة

ثمار العناب غنية بالعديد من المركبات المضادة للأكسدة، والتي تشمل في المقام الأول مركبات الفلافونويد، والسكريات، وأحماض التريتيربينيك.

كما أنها تحتوي على مستويات عالية من فيتامين C، الذي يعمل أيضًا كمضاد للأكسدة.

تحسين وظائف المخ

أظهرت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن تناول العناب قد يحسن وظيفة الذاكرة ويساعد على حماية خلايا المخ من التلف الذي تسببه المركبات التنكسية العصبية.

حتى الأبحاث التي أجريت على الفئران تشير إلى أن مستخلص بذور العناب يمكن أن يساعد في علاج الخرف الناجم عن مرض الزهايمر.

يساعد على زيادة جودة النوم وعلاج الأرق

يستخدم العناب على نطاق واسع في طب الأعشاب لتحسين نوعية النوم وزيادة وظائف المخ. تظهر الأبحاث الحديثة أيضًا أن مضادات الأكسدة الفريدة الموجودة في العناب قد تكون مسؤولة عن هذه التأثيرات. أيضًا، غالبًا ما يصف أطباء الطب التقليدي هذه الفاكهة لتقليل القلق.

يساعد في الحفاظ على صحة القلب

العناب غني بالبوتاسيوم ومنخفض بالصوديوم. يعمل البوتاسيوم على استرخاء الأوعية الدموية وبالتالي يساعد على تنظيم مستويات ضغط الدم. تعمل هذه الفاكهة أيضًا كعامل مضاد لتصلب الشرايين وتمنع ترسب الدهون وانسداد الأوعية الدموية.

تقوية جهاز المناعة في الجسم ومحاربة الخلايا السرطانية

قد يقوي العناب جهاز المناعة ويحارب نمو الخلايا السرطانية. وجدت دراسة معروفة أن سكريات العناب، وهي سكريات طبيعية ذات خصائص مضادة للأكسدة، قد تتخلص من الجذور الحرة، وتحييد الخلايا الضارة، وتقلل الالتهاب.

يمكن أن يساعد تقليل مستوى الالتهاب والجذور الحرة في الوقاية من مجموعة متنوعة من الأمراض المزمنة مثل مرض السكري من النوع الثاني.

وأظهرت دراسة أخرى أن مادة الليجنين الموجودة في العناب؛ وهي نوع من الألياف ذات خصائص مضادة للأكسدة، فهي تقوي إنتاج الخلايا المناعية وتزيد من سرعة تحييد المركبات الضارة بواسطة هذه الخلايا.

ومن الفوائد الأخرى لشرب شاي العناب يمكن ذكر ما يلي:

– تساعد على تحسين الجهاز الهضمي والتقليل من أعراض الإمساك

– تساعد على تنظيم الدورة الدموية

– تقليل الالتهابات وآلام المفاصل

– تساعد على تحسين قوة العظام

– تساعد على تقليل التوتر والقلق

– تساعد على الحفاظ على الوزن ومنع زيادته

– تساعد على إزالة السموم من الدم

– خصائص مضادة للميكروبات ومكافحة الالتهابات

– تساعد على زيادة نمو الشعر

كيفية تحضير شاي العناب

  • أولا، تحضير العناب المجفف. إذا كانت الثمار كبيرة (حوالي 4-5 سم) فستحتاج إلى 6 منها، أما إذا كانت صغيرة (2 سم) فيجب تحضير حوالي 10-12.
  • ثم ننقعهم في الماء لمدة 10 دقائق. هذه الخطوة مهمة جداً لغسل الغبار عن سطح الثمار وتسهيل عملية التقطيع. ثم قطعي الثمار المنقوعة إلى نصفين وأزيلي البذور.
  • تعتبر إزالة البذور أمرًا اختياريًا، لكن يوصى بها لتجنب الطعم المر في المشروب. البذور لها طعم مرير وقابض قليلاً، مما قد يؤثر على المذاق العام للتركيبة.
  • إذا أردت، يمكنك أيضًا قطع الزنجبيل الطازج أو استخدام مسحوقه لمشروبك. تجدر الإشارة إلى أنه يمكنك إضافة أو تقليل كمية الزنجبيل حسب ذوقك.
  • تحضير وعاء يحتوي على 1 لتر من الماء. ضعي جميع المكونات فيه واتركيه حتى يغلي على نار متوسطة الحرارة. بعد أن يغلي الماء، خففي النار واستمري في العملية المذكورة لمدة 10 دقائق.
  • ثم قم بتصفية الشاي في كوب. – قومي بعصر الفواكه جيداً لاستخراج عصيرها بالكامل. وأخيرا، بعد أن يبرد الشاي، يمكنك إضافة بعض العسل إليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى