صحة وتغذية

فيتامين ب 12 وهذا المعدن هما خط العلاج الأول للكبد الدهني

فيتامين ب 12 وهذا المعدن هما خط العلاج الأول للكبد الدهني، وفقًا لبحث جديد، قد تكون الفيتامينات مثل B12 وحمض الفوليك قادرة على عكس بعض تلف الكبد.

قد تحدث مشاكل في الكبد لأسباب مختلفة، ولكنها لا تحدث دائمًا بسبب استهلاك الكحول. مرض الكبد الدهني غير الناجم عن شرب الكحوليات هو نوع عدواني من أمراض الكبد الدهنية يمكن أن يسبب تلفًا حادًا في الكبد ويؤثر على الصحة العامة للجسم.

في الوقت الحالي، لا يوجد علاج فعال لمرض الكبد الدهني غير الكحولي، ولكن وجدت دراسة جديدة أن فيتامين ب 12 وحمض الفوليك يمكن أن يساعد في تقليل الالتهاب والتندب لدى البشر والحيوانات.

قامت دراسة جديدة بالتحقيق في آليات مرض الكبد الدهني ووجدت أنه في هذا المرض، يتم منع نشاط بروتين خاص يعرف باسم “سينتاكسين 17” في تدمير الخلايا الميتة وغير الصحية.

وجد الباحثون أيضًا أن فيتامين B12 وحمض الفوليك يعملان على زيادة مستويات syntaxin 17 ويساعد على تقليل التليف (سماكة أو تندب) والتهاب الكبد.

يمكن أن يسبب الكبد الدهني غير الكحولي تندبًا وضررًا دائمًا للكبد ويزيد من خطر الإصابة بسرطان الكبد.

وجد الباحثون في الدراسة الحالية أن الزيادة في الحمض الأميني الهموسيستين (HCY) تتزامن مع التهاب الكبد والتليف.

ووجدوا أيضًا أن المستويات المرتفعة من الهوموسيستين في الكبد تؤدي إلى الكبد الدهني وتفاقمه. يؤثر الهوموسيستين بعد ذلك على البروتين syntaxin 17، وهو أمر مهم لإزالة الخلايا التالفة من الجسم في عملية تسمى الالتهام الذاتي.

بذورها أفضل علاج لتليف الكبد

يوصي الباحثون بأن فيتامين ب 12 وحمض الفوليك قد يكون مفيدًا، خاصةً كعلاج وقائي أو علاج أولي لمرض الكبد الدهني غير الناجم عن شرب الكحول.

يمكن لمزيد من الدراسات السريرية التحقيق في كيفية مساعدة فيتامين ب 12 وحمض الفوليك الأشخاص المصابين بمرض الكبد الدهني غير الناجم عن شرب الكحول.

 

زر الذهاب إلى الأعلى