اسرار الرجل والمرأة

8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير

Advertisements
8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير
8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير

ثلاثة من كل أربعة بالغين، أنها تجربة الحكة، وحرق، و نزيف من البواسير في مرحلة ما من حياتهم. لكن هل تعلم أن هناك 8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير.

يعلم الجميع أن النشاط يساعد كثيرًا في الحفاظ على وزن صحي. لكن هل تعلم أيضاً أن التمرينات يمكن أن تقلل أيضًا من فرص إصابتك بالبواسير؟

8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير
8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير

8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير

تزيد هذه العادات من احتمالية حدوث مثل هذه المشكلة:

Advertisements

1. رفع الأشياء الثقيلة

قد تعتقد أن رفع جانب واحد من الأريكة أثناء الحركة آمن؛ لكن هذا يضع ضغطًا كبيرًا على جسمك ويضغط على المستقيم، مما يتسبب في تضخم الشرايين مثل البالون (بواسير الضفيرة).

لسوء الحظ، لا توجد طريقة فعالة لمنع ذلك تمامًا. يمكن أن يساعد الرفع المناسب بالركبتين، وليس الخصر.

8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير
8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير

2. الطموح أثناء التمرين

مثلما يمكن أن يتسبب رفع صندوق كبير في حدوث البواسير، فإن رفع الأوزان الثقيلة في صالة الألعاب الرياضية يمكن أن يسبب لك أيضًا هذه المشكلة.

بالطبع يقول الخبراء أنه يجب عليك تحدي نفسك، والتأكد من أن مقدار التمرين يتناسب مع قدراتك وأنك تستخدم الأوزان الصحيحة.

8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير
8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير

3. الجلوس على المرحاض لفترة طويلة

عندما تفكر في أسباب الإصابة بالبواسير، ضع في اعتبارك المدة التي تقضيها في المرحاض.

بالتأكيد تحب العمل بهاتفك المحمول في الحمام وهو مكان هادئ!

لكن الجلوس لفترة طويلة في مرحاض مفتوح، يتسبب في أن تضع قوة الجاذبية الكثير من الضغط على هذه الشرايين.

8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير
8 عادات لا تعرفها يمكن أن تسبب البواسير

4. نظام غذائي غير كاف

إذا كنت تأكل الكثير من الوجبات السريعة أو تتناول وجبات خفيفة معلبة أثناء النهار، فقد لا تحصل على ما يكفي من الألياف.

الألياف هي مادة مغذية تساعد في الحفاظ على البراز في حالة جيدة بحيث يمكن إزالته بسهولة من الجهاز الهضمي.

يؤدي تناول الألياف الكافية، سواء من خلال الطعام أو المكملات، إلى زيادة سُمك البراز، والذي يكون عادةً أكثر ليونة.

التوصية المعتادة للبالغين هي استهلاك 25 إلى 30 جرامًا من الألياف يوميًا مع 1800 سم مكعب من السوائل.

أظهرت دراسة نشرت عام 2015 في المجلة العالمية لأمراض الجهاز الهضمي أن إضافة الألياف تساعد في تقليل أعراض البواسير والنزيف.

 

اقرأ أيضاً:

8 أشياء يجب ألا نفعلها على معدة فارغة

نزيف البواسير

البابونج العلاج الفوري للأمعاء والتهاب المعدة

10 أطعمة تساعد على علاج الإمساك

 

5. إفراز غير كاف

إذا ذهبت إلى الحمام أقل من ثلاث مرات في الأسبوع للتغوط، فمن المحتمل أنك تعاني من الإمساك.

يؤدي الضغط المفرط لطرد البراز الصلب وغير المستوي إلى تمدد الطبقات الشرجية التي تدعم هذه الشرايين، مما يؤدي إلى توسيع الشرايين البواسير، وربما يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض البواسير.

ممارسة الرياضة واستهلاك الألياف وشرب كمية كافية من الماء لإرواء عطشك، كلها تغييرات في نمط الحياة يمكنك إجراؤها لجعل حركات الأمعاء أكثر انتظامًا.

6. الإسهال

أحد أكثر أسباب البواسير شيوعًا هو الذهاب إلى الحمام كثيرًا.

قد تعتقد أن العكس هو الصحيح، لكن التبرز عدة مرات في اليوم يعني أنك تقضي الكثير من الوقت جالسًا على المرحاض.

الحل هو القضاء على السبب الرئيسي للإسهال. قد يكون الإسهال ناتجًا عن فيروس (مثل الأنفلونزا)، ومتلازمة القولون العصبي (IBS)، والأدوية، والأمراض المنقولة بالغذاء، أو قد تحتاج إلى تغيير نظامك الغذائي.

يؤدي الضغط المفرط لطرد البراز الصلب غير المستوي إلى شد طبقات الشرج التي تدعم هذه الشرايين، ويوسع الشرايين البواسير، وقد يؤدي إلى ظهور أعراض البواسير.

7. الحمل

غالبًا ما يكون نمو الإنسان الصغير عملية جميلة؛ ومع ذلك، يُعتقد أن زيادة الضغط داخل البطن بسبب توسع الرحم والجنين يمكن أن يكون مؤلمًا للنساء الحوامل، وأحيانًا يصبن بالبواسير بعد الولادة.

في الواقع، وجدت إحدى الدراسات أن ما يقرب من 41٪ من النساء الحوامل يصبن بالبواسير.

هذا شائع بشكل خاص في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل وبعد شهر واحد من الولادة.

يمكن أن تساعد العلاجات التقليدية مثل تناول كميات كبيرة من الألياف والترطيب والملينات الأمهات الحوامل.

8. توقف عن ممارسة الرياضة

يعلم الجميع أن النشاط يساعد كثيرًا في الحفاظ على وزن صحي.

لكن هل تعلم أن التمرينات يمكن أن تقلل أيضًا من فرص إصابتك بالبواسير؟

التمرين المنتظم، أكثر من 30 دقيقة من التمارين الهوائية في اليوم، يساعد على تحسين وظيفة الأمعاء المنتظمة؛ لكن هذا ليس السبب الوحيد.

أظهرت دراسة نشرت في المجلة الدولية لأمراض القولون والمستقيم وجود علاقة بين مؤشر كتلة الجسم والبواسير.

لكل زيادة في مؤشر كتلة الجسم، يزيد احتمال إصابة البالغين بالبواسير بنسبة 3.5٪. وذلك لأن الوزن الزائد يضع المزيد من الضغط على منطقة الشرج.

 

شاهد أيضاً:

لا ترمي أوراق الجزر | علاج البواسير وأعراضها المزعجة بوصفة اوراق الجزر في اسبوع واحد فقط

 

 

 

Advertisements

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لطفاً قم بإغلاق مانع الاعلانات