فوائد

فوائد حليب اللوز وكيفية تحضيره في المنزل

Advertisements
فوائد حليب اللوز وكيفية تحضيره في المنزل
فوائد حليب اللوز وكيفية تحضيره في المنزل

 

حليب اللوز مشروب مغذي ومنخفض السعرات الحرارية، في هذه المقالة من موقع فوائد سنتعرف على فوائد حليب اللوز وكيفية تحضيره في المنزل.

يتم الحصول على هذا الحليب عن طريق طحن اللوز وخلطه بالماء ثم تنعيم الخليط الذي يشبه إلى حد بعيد الحليب وله طعم رائع.

عادة ما يتم إضافة العناصر الغذائية الزائدة مثل الكالسيوم والريبوفلافين وفيتامين هـ وفيتامين د لزيادة المحتوى الغذائي.

Advertisements

هناك العديد من الأنواع التجارية المتاحة في السوق وبعض الناس يصنعونها في المنزل.
هذا رائع لأولئك الذين لا يستطيعون أو لا يريدون شرب حليب البقر، وكذلك لأولئك الذين لا يحبون طعمه.

فوائد حليب اللوز

1. منخفض السعرات الحرارية

من فوائد حليب اللوز أنه يحتوي على سعرات حرارية أقل بكثير من حليب البقر.

يجد بعض الناس هذا محيرًا لأن اللوز نفسه يحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية والدهون.

ولكن بسبب معالجة حليب اللوز، لا يوجد سوى كمية قليلة جدًا من اللوز في المنتج النهائي.

هذا أمر رائع للأشخاص الذين يرغبون في إنقاص السعرات الحرارية وفقدان الوزن.

يحتوي كوب واحد (240 مل) من حليب اللوز غير المحلى على حوالي 30 إلى 50 سعرة حرارية، بينما تحتوي نفس الكمية من حليب الألبان على 146 سعرة حرارية.

هذا يعني أن حليب اللوز يحتوي على 65 إلى 80 في المائة من السعرات الحرارية أقل.

يعد خفض السعرات الحرارية طريقة فعالة لفقدان الوزن، خاصةً عندما يقترن بالتمارين الرياضية.

حتى إنقاص الوزن بمعدل 5 إلى 10 في المائة يمكن أن يساعد في منع وإدارة حالات مثل مرض السكري.

إذا كنت ترغب في إنقاص الوزن، فإن استبدال حصتين أو ثلاث حصص من منتجات الألبان يوميًا بحليب اللوز سيقلل من السعرات الحرارية اليومية إلى 348 سعرة حرارية.

نظرًا لأن معظم استراتيجيات إنقاص الوزن توصي باستهلاك ما معدله 500 سعر حراري أقل يوميًا، فإن شرب حليب اللوز يمكن أن يكون وسيلة سهلة لفقدان الوزن.

ضع في اعتبارك أن الأصناف التجارية المحلاة يمكن أن تحتوي على سعرات حرارية أعلى بكثير لأنها تحتوي على السكريات المضافة.

بالإضافة إلى ذلك، قد تحتوي الإصدارات محلية الصنع غير المكررة على المزيد من اللوز لتوفير المزيد من السعرات الحرارية.

2. حليب اللوز لديه القليل من السكر

يحتوي حليب اللوز غير المحلى على القليل من السكر.

يحتوي كوب واحد (240 مل) من حليب اللوز على 1 إلى 2 جرام فقط من الكربوهيدرات، ومعظمها من الألياف الغذائية.

بالمقارنة، يحتوي كوب واحد (240 مل) من حليب الألبان على 13 جرامًا من الكربوهيدرات، معظمها سكر.

وتجدر الإشارة إلى أن العديد من أنواع حليب اللوز التجارية محلاة ومنكهة بالسكريات المضافة.

قد تحتوي هذه الأصناف على 5 إلى 17 جرامًا من السكر لكل كوب (240 مل).

لذلك، من المهم دائمًا التحقق من ملصق تغذية المنتج وقائمة مكونات السكريات المضافة.

ومع ذلك، يمكن أن يساعد حليب اللوز المكثف الأشخاص الذين يحاولون السيطرة على نسبة السكر في الدم.

على سبيل المثال، غالبًا ما يحتاج مرضى السكري إلى الحد من تناول الكربوهيدرات اليومي.

قد يكون استبدال حليب الألبان بحليب اللوز طريقة جيدة لتحقيق هذا الهدف.

 

فوائد حليب اللوز وكيفية تحضيره في المنزل
فوائد حليب اللوز وكيفية تحضيره في المنزل

3. يحتوي حليب اللوز على الكثير من فيتامين هـ

يحتوي اللوز بشكل طبيعي على فيتامين E ويوفر 37٪ من الاحتياج اليومي من فيتامين E في أونصة واحدة فقط (28 جرامًا).

وبالتالي، يعتبر حليب اللوز أيضًا مصدرًا طبيعيًا لفيتامين E، على الرغم من أن معظم الأصناف التجارية تضيف فيتامين E إضافيًا أثناء المعالجة.

كوب واحد (240 مل) من حليب اللوز، اعتمادًا على العلامة التجارية، يوفر 20 إلى 50٪ من احتياجاتك اليومية من فيتامين هـ.

بالمقابل حليب الألبان لا يحتوي على فيتامين هـ إطلاقاً، وهذه إحدى خصائص حليب اللوز.

فيتامين هـ هو أحد مضادات الأكسدة القوية التي تحارب الالتهابات والتوتر في الجسم.

يساعد في الحماية من أمراض القلب والسرطان ويمكن أن يكون له أيضًا آثار مفيدة على صحة العظام والعين.

بالإضافة إلى ذلك، فيتامين (هـ) مفيد جدًا لصحة الدماغ.

أظهرت الدراسات أنه يحسن الوظيفة العقلية.

يبدو أيضًا أنه يقلل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر وقد يبطئ من تقدمه.

4. حليب اللوز مصدر جيد للكالسيوم

الحليب ومنتجات الألبان الأخرى هي المصادر الرئيسية للكالسيوم في الأنظمة الغذائية لكثير من الناس.

كوب واحد (240 مل) من الحليب كامل الدسم يوفر 28٪ من الحصة اليومية الموصى بها.

وبالمقارنة، يحتوي اللوز على كمية صغيرة من الكالسيوم ويوفر 7٪ فقط من الاحتياجات اليومية في أونصة واحدة (28 جرامًا).

ولكن نظرًا لاستخدام حليب اللوز غالبًا كبديل لحليب الألبان، يقوم المصنعون بإثرائه بالكالسيوم.

الكالسيوم معدن مهم لنمو العظام وصحتها.

كما أنه يساعد في تقليل مخاطر الإصابة بالكسور وهشاشة العظام.

بالإضافة إلى ذلك، فإن الكالسيوم ضروري لعمل القلب والأعصاب والعضلات بشكل سليم.

كوب واحد من حليب اللوز (240 مل) يوفر 20 إلى 45٪ من الكمية اليومية الموصى بها من الكالسيوم.

تستخدم بعض العلامات التجارية نوعًا من الكالسيوم يسمى فوسفات ثلاثي الكالسيوم بدلاً من كربونات الكالسيوم.

ومع ذلك، لا يتم امتصاص فوسفات ثلاثي الكالسيوم بشكل جيد.

تحقق من ملصق المكونات لمعرفة نوع الكالسيوم المستخدم في حليب اللوز.

إذا كنت تصنع حليب اللوز في المنزل، فقد تحتاج إلى العثور على مصادر أخرى للكالسيوم لتكملة نظامك الغذائي، مثل الجبن والزبادي والأسماك والحبوب والبقوليات والخضروات الورقية.

5. حليب اللوز غالبا ما يكون مدعما بفيتامين د

فيتامين د عنصر غذائي مهم للعديد من جوانب الصحة بما في ذلك وظائف القلب وصحة العظام ووظيفة الجهاز المناعي.

يمكن لجسمك إنتاجه عند تعرضه لأشعة الشمس.

ومع ذلك، لا يحصل 30 إلى 50 في المائة من الأشخاص على ما يكفي من فيتامين د بسبب لون البشرة أو نمط الحياة أو ساعات العمل أو مجرد العيش في منطقة ذات إضاءة خافتة.

يرتبط نقص فيتامين د بزيادة مخاطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وهشاشة العظام وضعف العضلات ومشاكل الخصوبة وأمراض المناعة الذاتية والأمراض المعدية.

يحتوي عدد قليل جدًا من الأطعمة على فيتامين د بشكل طبيعي، لذلك قد يقوم المصنعون بتدعيم الأطعمة التي لا تحتوي على فيتامين د.

تشمل المنتجات الغنية بفيتامين د الحليب وعصائر الفاكهة والحبوب والجبن والمارجرين والزبادي.

يتم تعزيز معظم حليب اللوز بفيتامين D2، والذي يسمى أيضًا إرغوكالسيفيرول.

في المتوسط​​، كوب واحد (240 مل) من حليب اللوز المدعم يوفر 25 ٪ من البدل اليومي الموصى به من فيتامين د.

يحتوي حليب اللوز المصنوع منزليًا على نقص في فيتامين (د)، لذلك إذا كنت لا تحصل على ما يكفي من فيتامين (د) من أشعة الشمس، فعليك البحث عن مصادر غذائية أخرى.

6. حليب اللوز خالي من اللاكتوز بشكل طبيعي

عدم تحمل اللاكتوز هو حالة يكون فيها الأشخاص غير قادرين على هضم اللاكتوز أو السكر في الحليب.

تحدث هذه الحالة بسبب نقص إنزيم اللاكتاز، وهو الإنزيم المسؤول عن تكسير اللاكتوز إلى شكل أكثر قابلية للهضم.

قد يكون هذا النقص بسبب الوراثة أو الشيخوخة أو بعض الحالات الطبية.

يمكن أن يسبب عدم التحمل مجموعة متنوعة من الأعراض المؤلمة، بما في ذلك آلام المعدة والانتفاخ والغازات.

تشير التقديرات إلى أن عدم تحمل اللاكتوز يؤثر على ما يصل إلى 75٪ من الناس في جميع أنحاء العالم.

هذا المرض شائع في الأوروبيين البيض ويصيب 5 إلى 17٪ من السكان.

ومع ذلك، في أمريكا الجنوبية وأفريقيا وآسيا، يصل المعدل إلى 50 إلى 100 بالمائة.

لأن حليب اللوز خالي من اللاكتوز بشكل طبيعي، فهو بديل جيد للأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز.

 

فوائد حليب اللوز وكيفية تحضيره في المنزل
فوائد حليب اللوز وكيفية تحضيره في المنزل

7. منتجات الألبان والنباتي

يتجنب بعض الأشخاص منتجات الألبان بسبب اختياراتهم الدينية أو الصحية أو البيئية أو النباتية.

نظرًا لأن حليب اللوز نباتي بالكامل، فهو مناسب لجميع هذه المجموعات ويمكن استخدامه بدلاً من الحليب.

بالإضافة إلى ذلك، يفتقر حليب اللوز إلى البروتينات التي تجعل حساسية الحليب 0.5٪ من البالغين.

في حين أن حليب الصويا هو بديل تقليدي لحليب الألبان للبالغين، فإن ما يصل إلى 14٪ من الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه حليب الألبان يعانون أيضًا من حساسية تجاه حليب الصويا. لذا فإن حليب اللوز بديل جيد.

ومع ذلك، نظرًا لأن حليب اللوز يحتوي على نسبة منخفضة جدًا من البروتين القابل للهضم مقارنة بحليب الألبان، فهو غير مناسب كبديل للرضع أو الأطفال الصغار الذين يعانون من حساسية الحليب.

بدلاً من ذلك، قد يحتاجون إلى صيغ متخصصة.

8. كمية قليلة من الفوسفور وكمية معتدلة من البوتاسيوم

غالبًا ما يتجنب الأشخاص المصابون بأمراض الكلى المزمنة الحليب بسبب ارتفاع مستويات الفوسفور والبوتاسيوم.

نظرًا لأن الكلى لديهم غير قادرة على إفراز هذه العناصر الغذائية بشكل صحيح، فهناك خطر من بقائهم في الدم.

يزيد الفسفور الزائد في الدم من خطر الإصابة بأمراض القلب وفرط نشاط الغدة الدرقية وأمراض العظام.

وفي الوقت نفسه ، فإن الكثير من البوتاسيوم يزيد من خطر عدم انتظام ضربات القلب والنوبات القلبية والوفاة.

يحتوي حليب الألبان على 233 مجم من الفوسفور و 366 مجم من البوتاسيوم لكل كوب (240 مل)، بينما تحتوي نفس الكمية من حليب اللوز على 20 مجم من الفوسفور و 160 مجم من البوتاسيوم.

ومع ذلك، قد يختلف هذا المبلغ من علامة تجارية إلى أخرى، لذلك قد تحتاج إلى التحقق من الملصق.

إذا كنت مصابًا بمرض في الكلى، فقد تختلف احتياجاتك وحدودك اعتمادًا على مرحلة المرض والمستوى الحالي للبوتاسيوم والفوسفور في دمك.

ومع ذلك، يمكن أن يكون حليب اللوز بديلاً جيدًا للأشخاص الذين يحتاجون إلى تقليل تناول البوتاسيوم والفوسفور بسبب أمراض الكلى.

9. إضافته إلى النظام الغذائي أمر سهل للغاية

يمكن استخدام حليب اللوز بأي طريقة تستخدم فيها حليب الألبان العادي.

فيما يلي بعض الأفكار حول كيفية دمجه في نظامك الغذائي:

مشروب طازج ومغذي.

مع الحبوب أو دقيق الشوفان على الإفطار.

في الشاي أو القهوة أو الشوكولاتة الساخنة.

في العصائر.

في الطبخ، مثل وصفات الفطائر والفطائر.

في حساء أو صلصة.

اصنع الآيس كريم الخاص بك.

زبادي اللوز محلي الصنع.

 

فوائد حليب اللوز وكيفية تحضيره في المنزل
فوائد حليب اللوز وكيفية تحضيره في المنزل

10. حليب اللوز يحافظ على بشرتك متوهجة

يحتوي حليب اللوز على 50٪ من الكمية اليومية من فيتامين إي الذي له خصائص مضادة للأكسدة لبشرة صحية.

على سبيل المثال، يمكن القول أنه يحمي البشرة من أشعة الشمس وهذه إحدى خصائص حليب اللوز.

 

اخترنا لك لتقرأ:

ماهي فوائد اللوز؟ الفوائد المذهلة للوز في مكوناته

مصدر بروبيوتيك طبيعي: ما هي فوائد اللوز الأخضر؟

فوائد اللوز الأخضر.. عشرة اسباب تجعلك تعشق تناول اللوز الاخضر

انتبه: لا تتناول هذه الأطعمة قبل شرب الحليب وبعده

 

11. حليب اللوز غني بمضادات الأكسدة

حليب اللوز ليس مصدرًا غنيًا بالكالسيوم فحسب، بل إنه غني أيضًا بمضادات الأكسدة.
يمتص مجرى الدم الجذور الحرة مع كل زفير، وهذه الجذور لها تأثير معاكس لمضادات الأكسدة على أجسامنا.

يمكن أن يؤدي وجود الكثير من الجذور الحرة وعدد قليل جدًا من مضادات الأكسدة إلى الشيخوخة المبكرة وانقراض الخلايا.

عندما نشرب حليب اللوز، نحصل على الكثير من مضادات الأكسدة التي يحتاجها الجسم.

12. خصائص حليب اللوز في الوقاية من الصداع والصداع النصفي

كلما زاد التوتر لدينا، زادت احتمالية إصابتنا بالصداع والصداع النصفي.

في الواقع، يعد الصداع أحد أكثر أعراض التوتر شيوعًا، والذي أصبح مرضًا شائعًا جدًا.
لحسن الحظ، يعد اللوز مصدرًا غنيًا للريبوفلافين، المعروف أيضًا باسم فيتامين B2.
يمكن أن يكون هذا الفيتامين فعالاً في الوقاية من الصداع وتخفيفه.

13. حليب اللوز لا يحتوي على الكولسترول

من خصائص حليب اللوز التي ساعدت على انتشاره أنه لا يحتوي على الكوليسترول.
كبديل نباتي للحليب، يمكن للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في القلب الاستمتاع به دون قلق.

بالإضافة إلى ذلك، هناك العديد من أمراض القلب التي يمكن تقليلها عن طريق شرب حليب اللوز، وهي فائدة أخرى.

14. خواص حليب اللوز في تقوية العضلات وتحسينها

على الرغم من أن حليب اللوز يحتوي على غرام واحد فقط من البروتين لكل وجبة، إلا أنه يحتوي على كميات كبيرة من فيتامينات ب مثل الحديد والريبوفلافين، والتي تعتبر مهمة لنمو العضلات والتعافي أثناء التعافي.

هل حليب اللوز أكثر صحة من حليب البقر؟

من حيث السعرات الحرارية، يحتوي حليب اللوز على سعرات حرارية أقل من حليب البقر كامل الدسم، ويحتوي على نفس السعرات الحرارية مثل حليب البقر شبه الدسم، ويحتوي على سعرات حرارية أكثر من حليب البقر قليل الدسم.

يحتوي كلا الخيارين على نفس كمية الكالسيوم لكل 100 مليلتر (حوالي 120 مليغرام)، لكن حليب البقر لا يحتوي على فيتامين هـ أو فيتامين د، وكلاهما موجود في اللوز أو مضاف إلى المنتج النهائي.

يحتوي كل من حليب البقر وحليب اللوز على نفس الكمية تقريبًا من فيتامين ب 12، لذلك من الناحية التغذوية، قد يكون حليب اللوز أكثر صحة قليلاً من حليب البقر.

ومع ذلك، إذا نظرت إلى العناصر الغذائية، فإن حليب البقر يحتوي على بروتين ودهون أكثر من حليب اللوز ويحتوي على نسبة أقل من الكربوهيدرات.

إذا كنت ترغب في شراء حليب اللوز الحلو، يفضل حليب البقر عليه من حيث التغذية.

بالنسبة لأولئك الذين يجدون صعوبة في هضم منتجات الألبان، أو الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز، أو لديهم حساسية من حليب البقر، أو يتبعون نظامًا غذائيًا نباتيًا، يعتبر حليب اللوز بديلاً جيدًا لمنتجات الألبان.

ما هي كمية تناول حليب اللوز الصحي؟

الحصة الصحية حوالي 250 مل، وهي كافية لتناول الحبوب أو الشاي والقهوة خلال النهار.

مثل حليب البقر، يمكنك استخدام حليب اللوز في أي وصفة تتطلب الحليب كغذاء وبديل غير ألبان.

هل حليب اللوز مناسب للجميع؟

حليب اللوز غير مناسب لمن لديهم حساسية من المكسرات ويجب تجنبه في حالة الحساسية.

بالنسبة للأطفال، يعتبر حليب البقر مصدرًا جيدًا للعناصر الغذائية المهمة، ويُنصح باستشارة طبيبك قبل استبداله بحليب اللوز، خاصةً إذا كنت بحاجة إلى التحقق من أي حساسية محتملة للمكسرات عند الأطفال الصغار.

هل شرب حليب اللوز بدلاً من حليب الألبان يقلل من خطر الإصابة بالسرطان؟

لا يوجد حاليًا دليل قوي على ارتباط منتجات الألبان بالسرطان.

شرب الكثير من الحليب واستهلاك الكثير من الدهون الحيوانية هو عامل خطر للإصابة بسرطان البروستاتا لدى الرجال، ولكن هذه الغرسات تحتاج إلى مزيد من البحث لتأكيدها.

كما لا يبدو أن الحليب له تأثير على خطر الإصابة بسرطان الثدي، وهو أكثر أنواع السرطانات شيوعًا لدى النساء.

(على حد علمنا، لا يزيد حليب الصويا من خطر الإصابة بسرطان الثدي وقد يقلل منه بالفعل).

كيف تشتري أفضل حليب لوز

يعتبر حليب اللوز الشخصي دائمًا الخيار الأفضل إذا كان لديك الوقت، ولكن إذا كنت تشتري من أسواق مختلفة، فلا تنظر إلى حليب اللوز الكثيف.

تحقق أيضًا من قائمة المكونات لأن العديد من العلامات التجارية تستخدم حليب الأرز كأساس، مما يعني تقليل اللوز وبالتالي تقليل المغذيات الدقيقة.

 

اخترنا لك لتشاهد :

فوائد اللوز / انقع اللوز بالماء قبل النوم وتناوله صباحاً على الريق وبعد 7 ايام هذا سيحدث في جسمك

 

 

كيفية تحضر حليب اللوز بالمنزل

نظرًا لأن هذا المنتج جديد، تأكد من استخدامه طازجًا ولا تحتفظ به لأكثر من يومين إلى ثلاثة أيام.

المكونات:

1 كوب لوز.

2.5 كوب ماء.

قرفة.

القليل من العسل أو المحليات الطبيعية الأخرى.

طريقة التحضير:

1. نقع اللوز بين عشية وضحاها. في اليوم التالي، يجب إزالة الجلد بسهولة.

2. الآن صب اللوز المقشر في الخلاط وإضافة الماء.

3. بعد الخلط، تصبح عجينة ويتم تسطيحها من قماش شبكي وتسكب في وعاء.

4. السائل الذي قمت بتصفيته هو حليب اللوز الذي تستهلكه.

لتحليتها يمكنك إضافة العسل أو القرفة كما يحلو لك ولفها في عبوة.

 

 

Advertisements

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لطفاً قم بإغلاق مانع الاعلانات