فوائد

هل الجلوتامات أحادية الصوديوم تسبب الصداع؟

هل الجلوتامات أحادية الصوديوم تسبب الصداع؟ الغلوتامات أحادية الصوديوم (MSG) هي مادة مضافة غذائية مثيرة للجدل تستخدم لتعزيز نكهة الأطعمة، وخاصة الأطعمة الآسيوية.

على الرغم من أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) قد وصفت الغلوتامات أحادية الصوديوم بأنها آمنة للاستهلاك، فإن بعض الناس يتساءلون عن آثارها الصحية على المدى الطويل.

بالإضافة إلى ذلك، أبلغ العديد من الأشخاص عن آثار جانبية من تناول الغلوتامات أحادية الصوديوم، وأكثرها شيوعًا الصداع أو نوبات الصداع النصفي .

في استمرار لهذا المقال، سوف ندرس العلاقة بين استهلاك الغلوتامات أحادية الصوديوم والصداع . ابق مع سوميتا

ما هو الغلوتامات أحادية الصوديوم؟

الغلوتامات أحادية الصوديوم أو الجلوتامات أحادية الصوديوم هي مادة مضافة غذائية شائعة.

يحظى بشعبية في المطبخ الآسيوي ويوجد في العديد من الأطعمة المصنعة مثل الحساء والرقائق والتوابل والوجبات المجمدة والمعكرونة سريعة التحضير.

يُشتق الغلوتامات أحادية الصوديوم من الأحماض الأمينية الطبيعية من حمض الجلوتاميك أو الجلوتامات. يلعب الغلوتامات دورًا في وظائف الجسم المختلفة، مثل نقل الإشارات من الدماغ إلى الجسم.

كمادة مضافة، فإن الغلوتامات أحادية الصوديوم عبارة عن مسحوق بلوري أبيض يشبه ملح الطعام أو السكر. إضافته إلى الأطعمة يعزز نكهة أومامي، والتي أفضل وصف لها بأنها نكهة اللحم.

تعتبر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أن الغلوتامات أحادية الصوديوم هي GRAS، والتي تعتبر آمنة بشكل عام. ومع ذلك، يشكك بعض الخبراء في آثاره الصحية، خاصة عند تناوله بانتظام على مدى فترة طويلة من الزمن.

يجب أن تدرج المنتجات التي تحتوي على غلوتامات أحادية الصوديوم على ملصق مكوناتها بالاسم الكامل – غلوتامات أحادية الصوديوم.

ومع ذلك، فإن الأطعمة التي تحتوي بشكل طبيعي على الغلوتامات أحادية الصوديوم، مثل الطماطم والجبن، لا تحتاج إلى ذكر الجلوتامات أحادية الصوديوم.

خارج الولايات المتحدة، قد يتم إدراج الغلوتامات أحادية الصوديوم على أنها E-621.

هل الجلوتامات أحادية الصوديوم تسبب الصداع؟

على مر السنين، كان MSG موضوع الكثير من الجدل.

يمكن إرجاع الكثير من المخاوف المحيطة باستهلاك الغلوتامات أحادية الصوديوم إلى دراسة أجريت على الفئران عام 1969 والتي أظهرت أن جرعات عالية جدًا من الغلوتامات أحادية الصوديوم تسببت في تلف الأعصاب وإعاقة النمو والتطور في الفئران حديثي الولادة.

لأن مادة MSG تحتوي على حمض الجلوتاميك، وهو مركب أومامي يعمل أيضًا كناقل عصبي – وهو ناقل كيميائي يحفز الخلايا العصبية – يعتقد بعض الناس أنه قد يكون له آثار ضارة على الدماغ.

ومع ذلك، فقد أظهرت الأبحاث أن تناول الغلوتامات أحادية الصوديوم ليس له أي تأثير على صحة الدماغ لأنه غير قادر على عبور الحاجز الدموي الدماغي.

على الرغم من أن إدارة الغذاء والدواء قد صنفت الغلوتامات أحادية الصوديوم على أنها آمنة للاستهلاك، إلا أن بعض الناس يعانون من الحساسية تجاهها.

تشمل الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا التي تم الإبلاغ عنها الصداع، وتيبس العضلات، والوخز، والخدر، والضعف، والاحمرار.

في حين أن نوبات الصداع والصداع النصفي هي الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا التي تم الإبلاغ عنها للجلوتامات أحادية الصوديوم، إلا أن الأبحاث الحالية لم تؤكد وجود صلة بين الاثنين.

فحصت مراجعة أجريت عام 2016 للدراسات البشرية الأبحاث حول العلاقة بين تناول الجلوتامات أحادية الصوديوم والصداع.

فحصت ست من الدراسات استهلاك الغلوتامات أحادية الصوديوم في الأطعمة وعلاقته بالصداع، ولم تجد أي دليل مهم على وجود علاقة بين استهلاك الغلوتامات أحادية الصوديوم والصداع.

ومع ذلك، في سبع دراسات تم فيها إذابة جرعات عالية من الغلوتامات أحادية الصوديوم في سائل بدلاً من تناولها مع الطعام، وجد المؤلفون أن الأشخاص الذين شربوا الغلوتامات أحادية الصوديوم أبلغوا عن صداع أكثر من أولئك الذين تناولوا دواءً وهميًا.

ومع ذلك، يعتقد المؤلفون أن هذه الدراسات ضعيفة لأن طعم الغلوتامات أحادية الصوديوم يسهل اكتشافه. هذا يعني أنه من المحتمل جدًا أن يكون المشاركون يعرفون أنهم يتلقون MSG، مما قد يؤدي إلى تحريف النتائج.

بالإضافة إلى ذلك، قامت جمعية الصداع الدولية (IHS) بإزالة الغلوتامات أحادية الصوديوم من قائمة أسباب الصداع بعد أن وجدت أبحاث أخرى عدم وجود ارتباط كبير بين الاثنين.

باختصار، لا يوجد دليل مهم يربط تناول الجلوتامات أحادية الصوديوم بالصداع.

الآثار الجانبية ومضار الغلوتامات أحادية الصوديوم

صنفت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية الغلوتامات أحادية الصوديوم على أنها آمنة للاستهلاك.

ومع ذلك، فقد ربطت بعض الدراسات البشرية بين استهلاكه والآثار السلبية مثل زيادة الوزن والجوع ومتلازمة التمثيل الغذائي – وهي مجموعة من الأعراض التي قد تزيد من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل السكري وأمراض القلب والسكتة الدماغية.

من ناحية أخرى، وجدت مراجعة كبيرة لـ 40 دراسة أن غالبية الدراسات التي تربط MSG بالنتائج الصحية الضارة كانت سيئة التصميم وتفتقر إلى البحوث الكافية حول حساسية MSG.

هذا يشير إلى أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات.

ومع ذلك، فقد أظهرت معظم الدراسات أن تناول جرعات تزيد عن 3 جرامات أو أكثر قد يكون له آثار سلبية مثل ارتفاع ضغط الدم والصداع.

ومع ذلك، من غير المرجح أن يستهلك معظم الناس أكثر من هذه الكمية في نظام غذائي نموذجي، حيث يبلغ متوسط ​​تناول الغلوتامات أحادية الصوديوم في الولايات المتحدة 0.55 جرامًا يوميًا.

على الرغم من وجود أبحاث محدودة حول الحساسية للجلوتامات أحادية الصوديوم، فقد لاحظت بعض التقارير آثارًا جانبية ضارة بعد تناول الغلوتامات أحادية الصوديوم مثل التعب، وخلايا النحل، وتورم الحلق، وتيبس العضلات، والوخز، والخدر، والضعف، والاحمرار.

إذا كنت تعتقد أنك حساس للجلوتامات أحادية الصوديوم، فمن الأفضل تجنب هذه المضافات الغذائية. في الولايات المتحدة، يجب وضع ملصقات على الأطعمة التي تحتوي على الغلوتامات أحادية الصوديوم.

تشمل الأطعمة الشائعة التي تحتوي على الغلوتامات أحادية الصوديوم الوجبات السريعة (خاصة الأطعمة الصينية) والحساء والوجبات المجمدة واللحوم المصنعة والمعكرونة سريعة التحضير ورقائق البطاطس والتوابل.

بالإضافة إلى ذلك، عادةً ما تكون الأطعمة التي تحتوي على الغلوتامات أحادية الصوديوم غير جيدة لصحتك، لذا فإن تقليل استهلاكها يمكن أن يكون مفيدًا حتى لو لم تكن حساسًا للجلوتامات أحادية الصوديوم.

طرق تناول المزيد من الخضار في اليوم

تعرف على فوائد ومضار ماء النعناع

ماذا يفعل المغنيسيوم في الجسم؟

أعراض ارتفاع الصوديوم

ملخص

الغلوتامات أحادية الصوديوم هي مادة مضافة غذائية شهيرة تعزز نكهة أومامي للأطعمة.

بناءً على الأبحاث الحالية، لا توجد أدلة كافية على أن الجلوتامات أحادية الصوديوم مرتبطة بالصداع أو نوبات الصداع النصفي. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من البحث في هذا المجال.

لا يبدو أن الغلوتامات أحادية الصوديوم ضارة. إذا كنت تعتقد أنك حساس لتأثيراته، فمن الأفضل تجنبه، لا سيما بالنظر إلى أن الأطعمة التي تحتوي على الغلوتامات أحادية الصوديوم ليست جيدة بشكل عام لصحتك.

 

زر الذهاب إلى الأعلى