صحة وتغذية

22 مادة مغذية تقلل من خطر الإصابة بالسرطان

Advertisements
22 مادة مغذية تقلل من خطر الإصابة بالسرطان
22 مادة مغذية تقلل من خطر الإصابة بالسرطان

السرطان هو أحد الأسباب الرئيسية للوفاة في جميع أنحاء العالم.في هذه المقالة من موقع فوائد، سوف نقدم لك 22 نوعًا من الأطعمة الممتازة لتقليل خطر الإصابة بالسرطان، ابق معنا حتى نهاية المقال.

لا يؤثر السرطان على حياة الشخص بأكملها فحسب، بل له أيضًا تكاليف باهظة.

لحسن الحظ، يمكنك تقليل خطر الإصابة بالسرطان عن طريق تضمين بعض الأطعمة في نظامك الغذائي.

Advertisements

ثبت علميًا أن بعض الأطعمة يمكن أن تكون فعالة في الحد من مخاطر الإصابة بالسرطان.

22 مادة مغذية تقلل من خطر الإصابة بالسرطان

1. الفطر

  • لا يضاعف الفطر نكهة الأطعمة المختلفة فحسب، بل يقلل أيضًا من خطر الإصابة بالسرطان.
  • وجدت دراسة أجريت على نساء صينيات أن النساء اللائي يأكلن بعض الفطر الطازج كل يوم كن أقل عرضة للإصابة بسرطان الثدي بمقدار الثلثين من أولئك اللائي لم يتناولن ذلك.
  • بالإضافة إلى ذلك، تبين أن الاستهلاك العالي للفطر يقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء بعد سن اليأس.
  • يمكنك استخدام الفطر في أطباق مختلفة مثل المعكرونة. يمكنك أيضًا إضافته إلى السلطات للاستمتاع بخصائصه.

2. فصولياء بيضاء

  • يمكن أن تساعدك الأطعمة الغنية بالألياف على الشعور بالشبع وتناول كميات أقل وفقدان الوزن.
  • هذه الأطعمة مفيدة أيضًا في تقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي.
  • وجد باحثون في جامعة هارفارد أن النساء اللواتي يستهلكن 10 جرامات من الألياف يوميًا يتعرضن لخطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 7٪. من المثير للاهتمام معرفة أن نصف كوب من الفاصوليا البيضاء يحتوي على حوالي 10 جرامات من الألياف.

3. الجوز

  • الجوز من الحبوب الغنية بالفيتامينات والمعادن المختلفة وله خصائص مذهلة لصحة الجسم. يطفئ الجوز الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة الدسمة ويحارب الخلايا السرطانية.
  • هذا النوع من الدماغ غني بالفيتوستيرولات، والتي يمكنها تنظيم مستويات هرمون الاستروجين لدى كل من النساء والرجال وإبطاء نمو خلايا سرطان الثدي عن طريق منع مستقبلات هرمون الاستروجين.
  • أظهرت دراسة أجريت على الحيوانات أن الفئران التي تناولت حوالي 60 جرامًا من الجوز يوميًا لمدة شهر شهدت انخفاضًا بنسبة 50 في المائة في نمو الورم.
  • وبالطبع يقال أن جميع الأدمغة مفيدة في هذا الصدد.
  • لخص الباحثون إلى أن الأدمغة الأخرى قد تقلل من خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان.
  • على سبيل المثال، وجد الباحثون في دراسة أجريت على أكثر من 19000 شخص أن تناول المزيد من الأدمغة يرتبط بانخفاض خطر الوفاة بسبب السرطان.

 

  • وجدت دراسة أخرى أن تناول المكسرات بانتظام كان مرتبطًا بانخفاض خطر الإصابة بسرطان القولون والبنكرياس.
  • وجدت دراسات أخرى أن الجوز البرازيلي، الذي يحتوي على نسبة عالية من السيلينيوم، قد يحمي الأشخاص الذين يعانون من انخفاض مستويات السيلينيوم من سرطان الرئة.
  • وبالمثل، أظهرت دراسة أجريت على الحيوانات أن الفئران التي أكلت الجوز شهدت انخفاضًا بنسبة 60 بالمائة في عدد الأورام وانخفاضًا بنسبة 80 بالمائة في خلايا سرطان الثدي.
  • ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات البشرية في هذا المجال.

4. طماطم مخبوزة

  • تستخدم الطماطم في تحضير مختلف الأطعمة والصلصات.
  • هل تعلمين أن الطماطم تقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء؟
  • وجدت إحدى الدراسات أن النساء اللواتي تناولن معظم الليكوبين (نوع من الكاروتين الموجود في الطماطم) كن أقل عرضة للإصابة بالسرطان بنسبة 22 في المائة.

5. البطاطا حلوة

  • البطاطا الحلوة، التي تندرج في فئة الخضار، غنية بالكاروتينات، وخاصة بيتا كاروتين.
  • وجدت إحدى الدراسات أن النساء اللواتي لديهن أعلى مستويات من الكاروتينات في دمائهن كن أقل عرضة للإصابة ببعض أنواع سرطان الثدي بنسبة 17 في المائة.
  • يقول الباحثون أن الكاروتينات تحتوي على مركبات تساعد في تنظيم نمو الخلايا وإصلاحها والدفاع عنها.

6. الرمان

22 مادة مغذية تقلل من خطر الإصابة بالسرطان (1)
22 مادة مغذية تقلل من خطر الإصابة بالسرطان (1)
  • يعتبر الرمان، الذي يعد جزءًا لا يتجزأ من ليلة يلدا، من أفضل الفواكه لصحة الجسم وتسطيح البطن.
  • الرمان غني بالألياف ويمكن أن يساعد في الوقاية من سرطان الثدي.
  • وجدت إحدى الدراسات أن حمض طحالب الرمان يمكن أن يحمي من سرطان الثدي عن طريق منع إنتاج هرمون الاستروجين ونمو الخلايا السرطانية.
  • بالطبع، الرمان ليس الفاكهة الوحيدة الغنية بحمض الألجنيك.
  • تشمل المصادر الأخرى لهذا المركب الفراولة والجوز والتوت البري والتوت البري والمزيد.

7.  الشاي

  • إن تخفيف التعب بعد يوم حافل ومتعب ليس الخاصية الوحيدة للشاي الأخضر.
  • الشاي غني بمضادات الأكسدة التي تسمى بوليفينول التي لها خصائص مضادة للسرطان.
  • وجدت دراسة أجرتها المعاهد الوطنية للصحة أن مستويات هرمون الاستروجين في بول النساء اليابانيات اللائي يشربن كوبًا واحدًا على الأقل من الشاي يوميًا كانت أقل من النساء اللائي لم يشربن.

8. البروكلي

  • كثير من الناس، وخاصة الأطفال، لا يحبون طعم البروكلي.
  • ومع ذلك، يجب أن تعلم أن هذا النوع من الخضار مفيد في تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان.
  • يحتوي الملفوف على مركب مضاد للالتهابات يسمى سلفورافان، والذي ثبت أنه يقتل المواد الكيميائية المسببة للسرطان ويمنع نمو خلايا سرطان الثدي.
  • تظهر بعض الدراسات أن تناول المزيد من الخضروات الصليبية، مثل اللفت، يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان القولون.
  • قم ببخار الملفوف للحصول على أقصى استفادة منه.

 

 

اخترنا لك لتقرأ:

الأطعمة والأكلات التي تسبب السرطان

فوائد البازلاء.. فوائد رهيبة لتقوية الذاكرة والإدراك ومكافحة مرض السرطان

فوائد بذور الأفوكادو: لذيذة وصحية لجسمك

أهم 10 إشاعات حول زيت الزيتون

13 من أهم فوائد الرمان السحرية للصحة

 

9. سمك السلمون

  • يحتوي السلمون، الذي ينتمي إلى فئة الأسماك الدهنية، على كمية كبيرة من أحماض أوميغا 3 الدهنية.
  • وجدت إحدى الدراسات أن النساء اللائي تناولن أكثر أحماض أوميغا 3 الدهنية في الأسماك كان لديهن خطر أقل بنسبة 14 في المائة للإصابة بسرطان الثدي مقارنة بمن لم يتناولن المأكولات البحرية.
  • بصرف النظر عن سمك السلمون، يمكنك تناول الأسماك الدهنية الأخرى مثل المعكرونة والسردين والأنشوجة للاستفادة من خصائصها المضادة للسرطان.

10. الحليب المدعم بفيتامين د

  • وجدت إحدى الدراسات أن فيتامين (د) يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 50٪.
  • وجدت دراسة حديثة أخرى وجود صلة بين انخفاض مستويات فيتامين (د) في الجسم وزيادة نمو الورم.
  • للوقاية من السرطان ، اشرب كوبًا من الحليب المدعم بفيتامين د كل صباح.

11. زيت الزيتون

  • زيت الزيتون، وهو عنصر أساسي في حمية البحر الأبيض المتوسط​​، لا يحسن الصحة العامة للجسم ويساعد على إنقاص الوزن فحسب، بل يقلل أيضًا من خطر الإصابة بالسرطان.
  • وجدت دراسة أجريت على النساء أن الأشخاص الذين اتبعوا نظامًا غذائيًا متوسطيًا غنيًا بزيت الزيتون كانوا أقل عرضة للإصابة بسرطان الثدي بنسبة 68 في المائة من أولئك الذين تناولوا زيت الذرة.
  • يعتقد الباحثون أن المركبات الفينولية وحمض الأوليك في زيت الزيتون تمنع نمو الخلايا السرطانية.

12. البيض

22 مادة مغذية تقلل من خطر الإصابة بالسرطان (1)
22 مادة مغذية تقلل من خطر الإصابة بالسرطان (1)
  • البيض غني بالعناصر الغذائية الفريدة التي تسمى الكولين، والتي ثبت أنها تسرع عملية فقدان الوزن وتقليل خطر الإصابة بالسرطان.
  • يمكنك تناول البيض على الإفطار أو كوجبة خفيفة صحية.

13. الجزر

  • وجدت دراسة أجريت على خمس دراسات أن تناول الجزر قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان المعدة بنسبة تصل إلى 26 بالمائة.
  • وجدت دراسة أخرى أن تناول المزيد من الجزر ارتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان البروستاتا بنسبة 18٪.
  • بالإضافة إلى ذلك، نظرت دراسة في النظم الغذائية لأكثر من 1200 شخص، بعضهم مصاب بسرطان الثدي.
  • تناول الجزر عدة مرات في الأسبوع لتقليل خطر الإصابة بالسرطان.

14. التوت

  • التوت غني بالأنثوسيانين، وهي صبغة طبيعية ولها خصائص مضادة للأكسدة.
  • قد يترافق الأنثوسيانين مع انخفاض خطر الإصابة بالسرطان.
  • في إحدى الدراسات البشرية، تناول 25 شخصًا مصابًا بسرطان القولون والمستقيم مستخلص التوت لمدة سبعة أيام.
  • أظهرت نتائج هذه الدراسة أن هذا المستخلص قلل من نمو الخلايا السرطانية بنسبة 7٪.
  • في دراسة صغيرة أخرى، تم إعطاء توت العليق لمرضى سرطان الفم.
  • تظهر نتائج هذه الدراسة أن المرضى عانوا من انخفاض في مستوى بعض العلامات المرتبطة بنمو السرطان.
  • وفقًا لهذه النتائج، يمكن أن يكون الاستهلاك اليومي للتوت مفيدًا في منع نمو السرطان.

15. القرفة

  • تشتهر القرفة بخصائصها المذهلة مثل خفض مستويات السكر في الدم وتسكين الالتهابات.
  • بالإضافة إلى ذلك، تشير بعض الدراسات البشرية والحيوانية إلى أن القرفة قد تمنع انتشار الخلايا السرطانية.
  • لخصت إحدى الدراسات إلى أن مستخلص القرفة يمكن أن يقلل من نمو الخلايا السرطانية.
  • أظهرت نتائج دراسة أخرى أن زيت القرفة الأساسي يمنع نمو خلايا سرطان الرأس والعنق ويقلل بشكل كبير من حجم الورم.
  • قد تكون إضافة نصف أو ملعقة صغيرة (2-4 جرام) من القرفة إلى نظامك الغذائي اليومي فعالة في الوقاية من السرطان ولها فوائد أخرى، بما في ذلك خفض نسبة السكر في الدم وتقليل الالتهابات.
  • ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لفهم كيفية تأثير القرفة على السرطان لدى البشر.

16. الكركم

  • الكركم له العديد من الفوائد الصحية.
  • الكركمين، العنصر النشط الرئيسي في الكركم، هو مادة كيميائية لها خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة ومضادة للسرطان.
  • نظرت إحدى الدراسات في آثار الكركمين على 44 شخصًا يعانون من آفات في الأمعاء الغليظة.يمكن أن تصبح هذه الآفات سرطانية.
  • أظهرت دراسة أخرى أن الكركمين يقلل من تكاثر خلايا سرطان القولون من خلال استهداف بعض الإنزيمات المرتبطة بنمو السرطان.
  • وجدت إحدى الدراسات أن الكركمين ساعد في قتل الخلايا السرطانية في الرأس والرقبة.
    كما ثبت أن الكركمين يبطئ نمو خلايا سرطان الرئة والثدي والبروستاتا.
  • للحصول على أفضل النتائج، تناول نصف إلى ثلاث ملاعق صغيرة (واحد إلى ثلاث جرام) من مسحوق الكركم يوميًا.

 

17. الحمضيات

  • أظهرت بعض الدراسات أن تناول ثمار الحمضيات مثل الليمون والجريب فروت والبرتقال يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بالسرطان.
  • وجدت دراسة واسعة النطاق أن المشاركين الذين تناولوا المزيد من ثمار الحمضيات كانوا أقل عرضة للإصابة بسرطان الجهاز الهضمي.
  • وجدت مراجعة لتسع دراسات أن تناول المزيد من ثمار الحمضيات كان مرتبطًا بانخفاض خطر الإصابة بسرطان البنكرياس.
  • وجدت دراسة أجريت على 14 دراسة أن الاستهلاك المرتفع للحمضيات (أو ثلاث مرات على الأقل في الأسبوع) قلل من خطر الإصابة بسرطان المعدة بنسبة 28٪.

18. بذور الكتان

  • بذور الكتان غنية بالألياف والأحماض الدهنية وبالتالي فهي من أفضل البذور.
  • تشير بعض الدراسات إلى أن بذور الكتان قد تبطئ نمو السرطان وتقتل الخلايا السرطانية.
  • في إحدى الدراسات، تم تقسيم النساء المصابات بسرطان الثدي إلى مجموعتين، مجموعة واحدة تلقت فطائر الكتان والأخرى تلقي العلاج الوهمي لمدة شهر واحد.
  • أظهرت نتائج هذه الدراسة أن المجموعة التي تناولت بذور الكتان شهدت زيادة في موت الخلايا السرطانية وانخفاض في بعض علامات نمو الورم.
  • في دراسة أخرى، تناول 161 رجلاً مصابًا بسرطان البروستات بذور الكتان.
  • أظهرت نتائج هذه الدراسة أن المشاركين شهدوا انخفاضًا في نمو وانتشار الخلايا السرطانية.
  • تحتوي بذور الكتان على الكثير من الألياف، والتي أظهرت الدراسات أنها يمكن أن تمنع سرطان القولون.
  • للاستفادة من خصائص بذور الكتان المضادة للسرطان، تناول ملعقة كبيرة (10 جرام) من مسحوق بذور الكتان يوميًا.
  • يمكنك إضافة بذور الكتان إلى العصائر والزبادي والحبوب أو استخدامها في الكعك والمعجنات.

19. الثوم

  • ثبت أن عنصر نشط في الثوم يسمى الأليسين يقتل الخلايا السرطانية.
  • ربطت العديد من الدراسات بين استهلاك الثوم وتقليل مخاطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان.
  • وجدت دراسة أجريت على أكثر من 500000 شخص أن الأشخاص الذين تناولوا كميات كبيرة من خضروات الأليوم، مثل الثوم والبصل، كانوا أقل عرضة للإصابة بسرطان المعدة من أولئك الذين تناولوها بشكل غير منتظم.
  • وجدت دراسة أجريت على 471 رجلاً أن تناول المزيد من الثوم مرتبط بانخفاض خطر الإصابة بسرطان البروستاتا.
  • وفقًا للدراسات، يمكنك تناول فص (2-5 جرام) من الثوم الطازج يوميًا لتحسين صحتك.
    على الرغم من النتائج الواعدة، هناك حاجة إلى مزيد من البحث.

20. السبانخ

  • السبانخ، من الخضروات الورقية، مصدر جيد للوتين والزياكسانثين.
  • إذا كنت تأخذ كمية جيدة من هذين الكاروتينات بانتظام، فستشهد انخفاضًا بنسبة 16 ٪ في خطر الإصابة بسرطان الثدي.
  • هذا النوع من الخضار غني بحمض الفوليك، والذي يعتبر ضروريًا أثناء الحمل.
  • وجدت إحدى الدراسات أن انخفاض مستويات حمض الفوليك يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي.

21. قهوة

أنت تشرب القهوة كل صباح لزيادة مستويات الطاقة واليقظة، لكن هل تعلم أن القيام بذلك يساعد في تقليل خطر الإصابة بالسرطان؟

22. خوخ

  • وجدت إحدى الدراسات أن تناول المزيد من الخوخ كان مرتبطًا بانخفاض خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء بعد سن اليأس.
  • بالإضافة إلى ذلك، فإن الخوخ له فوائد صحية أخرى للجسم، بما في ذلك تحسين صحة القلب، والمساعدة في الهضم، وحماية الجلد، ومنع بعض أنواع السرطان، وتقليل أعراض الحساسية، وتعزيز جهاز المناعة، وخفض مستويات السكر في الدم، وحماية الجسم من بعض السموم.
  • بالإضافة إلى ذلك، يحتوي الخوخ على فيتامينات ومعادن مختلفة مثل المنجنيز والنحاس وفيتامين ك وفيتامين هـ والنياسين والبوتاسيوم وفيتامين أ والفوسفور والحديد والمغنيسيوم والبروتين وفيتامين سي.
  • تناول 2 إلى 3 حبات من الخوخ كل يوم للاستفادة من مغذياتها وفوائدها الصحية غير العادية.

 

 

اخترنا لك لتشاهد:

احذر …. هذه الأطعمه 15 المسببة للسرطان يجب تجنبها الطعام 10 صدمني تماما !

 

الكلمة الأخيرة

تظهر الأبحاث أن اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن له آثار كبيرة على تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان.

في هذه المقالة من موقع فوائد، قدمنا ​​22 عنصرًا غذائيًا والتي وفقًا لنتائج البحث يمكن أن تساعد في تقليل خطر الإصابة بالسرطان.

وتشمل الثوم والملفوف والسلمون والرمان والحمضيات والتوابل مثل القرفة والكركم.

هذه الأطعمة ليست مفيدة فقط في الحد من مخاطر الإصابة بالسرطان، ولكنها أيضًا غنية بالفيتامينات والمعادن وبالتالي تحسين صحة الجسم.

لذلك لا تهمل تضمينها في نظامك الغذائي.

 

 

Advertisements

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لطفاً قم بإغلاق مانع الاعلانات